المتابعون

السبت، مايو 06، 2006

اسلاميات السبت

بسم الله الرحمن الرحيم
**
*
إن الله يغفر الذنوب جميعا
/
يقول الحق عز وجل
"قل يا عبادي الذين أسرفوا على أنفسهم لا تقنطوا من رحمة الله ان الله يغفر الذنوب جميعا
انظروا إلى كلمتي " أسرفوا " و " جميعا " لتستمتعوا ببلاغة القرآن الكريم وبيانه الفريد
" أسرفوا " تعبير عن أقصى حالات الذنب والعصيان
و " جميعا " تعبير عن أقصى حالات التوبة والغفران

فما الذي يبقى بعد هذا ؟؟؟
إنما تبقى عزيمة الإنسان
قال ابن عباس : قد دعا الله تعالى إلى مغفرته من زعم أن المسيح هو الله
ومن زعم أن المسيح هو ابن الله ! ومن زعم أن عُزيرا ابن ألله
ومن زعم أن الله فقير ! ومن زعم أن يد الله مغلولة
ومن زعم أن الله ثالث ثلاثة
يقول الله تعالى لهؤلاء :
{ أفلا يتوبون إلى الله ويستغفرونه والله غفور رحيم }
بل دعا إلى التوبة من هو أعظم قولا من هؤلاء ، من قال
{ أنا ربكم الأعلى }
وقال
: { ما علمت لكم من إله غيري }
قال ابن عباس رضي الله عنهما : من آيس عباد الله من التوبة
بعد هذا فقد جحد كتاب الله عز وجل
يقول رسول الله صلى الله عليه وسلم
" إن الله يقبل توبة العبد مالم يغرغر "
أي تبلغ روحه رأس حلقه ، وذلك وقت المعاينة الذي يرى فيه مقعده
من الجنة ومقعده من النار
فيا تاركاً ما أوجبه الله , ويا فاعلا ما حرّمه الله , تب إلى الله قبل
أن يأتيك الموت فتندم ولات ساعة مندم , قال تعالى :
وليست التوبة للذين يعملون السيئات حتى إذا حضر أحدهم الموت قال اني تبت الآن
**
*
**
أصحابى كالنجوم بأيهم اقتديتم اهتديتم - صلى الله عليه وسلم
/
والدة الشهيد؟؟؟

قال أبو بكر الصديق رضى الله عنه
كنت يوما أطوف المدينة، وأنا خليفة رسول الله صلى الله عليه وسلم، فرأيت فى درب من دروبها الضيقة كوخا، مارأيت أحدا يدخل فيه، ولا يخرج منه، أياما طوالا، فأردت أن أعرف أصحابه، فطرقت يوما بابه، واستأذنت فسمعت من داخله صوتا ضعيفا، يأذن لى بالدخول فدخلت، فماوجدت به من الأحياء غير امرأة عجوز، بلغت أرذل العمر، ودرت بعينى فى جوانبه، فما وجدت فيه مايؤكل أو يشرب، فتقطع قلبى من الحزن، وسالت دموعى، ورأيت العجوز لا تتحرك من مكانها، فسألتها عن مرضها، فقالت: إننى يابنى مقعدة،لا أستطيع نهوضا من مكانى، فزادت حسرتى عليها، ثم سألتها وأين أهلك؟ قالت: لا أعرف فى الدنيا غير الله، الله وحده، وهو الباقى لى، كان لى ولد وحيد، مات وهو يجاهد فى سبيل الله، ومن يوم أن ذهب، ماأنفتح بابى لإنسان، ولا دخل على طعاما ولا شرابا، حتى رأيتك اليوم بعد أشهر من وفاة ولدى، قلت: وكيف بقيت بلا طعام ولا شراب؟ قالت: ترك ولدى بقية من التمر، وجرة من الماء، فصرت آكل فى اليوم تمرتين أوثلاثا، وأشرب قطرتين أو ثلاثا من الماء، واعتقدت أن حياتى لن تطول إلى أن ينفذ التمر والماء جميعا، قال أبكر رضى الله عنه: فلما سمعت قصتها بكيت كثيرا، وصليت كثيرا، واستغفرت ربى طويلا، وجعلت نفسى أعودها كل يوم مرات، احمل طعامها على يدى، وشرابها على كفى، وصرت أخدمها خدمة الخادم المخلص لسيدته حتى قضى أجلها
**
*
**
اليتيم
/
أنا يتيم ذاق لوعة الحرمان..
أنا من سئم الليالي الطوال بلا صوت يهمس في أذناي بأبهى الألحان

يتيم عشت طوال عمري .....وحيداً في دنيا كثرت فيها عيون الذئاب
الوجيعة وقلّت فيها القلوب الرحيمة
يتيم سالت دمعتي على خدي بلا يد تمسحها برفق وحب
يتيم كنت غريبا بين أقراني.. فلا أب لي أتكلم عن شجاعته ولا
أم لي أذكر سحر عطفها في عيوني

فلمَ هذا الجفاء على قلب كسير جريح لا يملك السند سوى مولاه ؟؟
لما تبخلون على روحي بما عاشت تفتقره
لما تجودون على أولادكم وتنسوا يتيما دمعه ما جف و جرح قلبه ما اندمل ؟!
لما تزيدون ألمي ألماً
لما لا تشعرونني أن الكون كله أبي والأمة بمن فيها أمي..؟؟
هل ينتقص من حبكم ومودتكم لصغاركم شيئاً إن قاسمتهم فيهما
والله لا أحتاج الكثير.. لمسة صغيرة منكم تعيش معي الشئ الكثير
إن كان عطفكم على طفل صغير عليكم بصعيب فهيهات
هيهات أن تؤتوا ما يزيد عن هذا ويكثر
أتحلمون بتحرير أقصى أو نصرة أمة؟ كيف وأنتم
على نصرة قلب طفل يتيم عاجزون؟
كيف وأنتم ليتيم مسكين أوصاكم به نبيكم الخير كله لا تملكون ما تقدمون؟

لا أحتاج منكم الدرهم أو الدينار والله كله يهون
إنها فقط لمسة الحنان.. نظرة المحبة والوئام.. لا شيء سواها قلبي يحتاجه
.. لا اطلب منكم أكثر من هذا

فما حجتكم أمام قول ربنا سبحانه وتعالى
فَأَمَّا الْيَتِيمَ فَلا تَقْهَرْ (9) وَأَمَّا السَّائِلَ فَلا تَنْهَرْ (10) وَأَمَّا بِنِعْمَةِ رَبِّكَ فَحَدِّثْ (11)

فمتى أسمع من يلبي؟ ومتى أرى من يوفي ؟
**
*
*
اجمل صباح اتمناه للجميع

هناك تعليقان (2):

Rajawee يقول...

اشكرك..
على مشاطرتنا هذه المعلومات القيمة..
بارك الله فيك

gold يقول...

هلا وغلا رجاوي

والعفو

وجزاك الله ير على مرورك

واجمل مساء اتمناه لك